حلولنا
ضواغط هواء
الحلول
المنتجات
ضواغط هواء
Process gas and air equipment
الأدوات الصناعية والحلول
الحلول
Power Equipment
الحلول
المنتجات والحلول
الحلول
ضواغط الهواء
المنتجات والحلول
الضواغط البحرية
معدات الغاز والهواء للعمليات
الحفارات
مجموعة التأجير
Energy Storage Systems
المنتجات والحلول
مولدات الطاقة

ضاغط هواء حلزوني ذو دفع متغير السرعة (VSD) - كيفية توفير المبالغ الطائلة التي تُنفق على تكاليف الطاقة

تحافظ ضواغط الهواء الحلزونية ذات السرعة المتغيرة على خفض تكاليف الطاقة عن طريق توليد الهواء المضغوط الذي تحتاج إليه فقط. وإليك كيفية عملها

اتصل بنا لمعرفة المزيد

22 فبراير, 2021

ضاغط هواء حلزوني ذو دفع متغير السرعة (VSD) - كيفية توفير المبالغ الطائلة التي تُنفق على تكاليف الطاقة

وقت القراءة المقدر: 5 دقائق

ضاغط حلزوني
يتذبذب مقدار الطلب على الهواء في كل بيئات الإنتاج تقريبًا. ففي النهاية، لا تعمل كل شركة بكامل طاقتها في كل ساعة من كل يوم من كل عام. ربما يكون هكذا الحال لدى كبرى الشركات المصنعة، ولكن معظم الأنشطة التجارية الصغيرة والمتوسطة لها فترات يقل الإنتاج خلالها.
ولهذا السبب، لا يكون من المنطقي أن ينتج ضاغط الهواء القدر نفسه من الهواء خلال أكثر أيام الإنتاج ازدحامًا، مثلما ينتج في أيام العطلات على سبيل المثال. إلا أن هذا بالضبط ما تفعله العديد من ضواغط الهواء ذات السرعة الثابتة. قد يسري ذلك في بيئات الإنتاج التي يكون فيها مقدار الطلب على الهواء متشابهًا طوال الوقت، ولكن الدراسات قد أظهرت أن الغالبية العظمى من جميع المنشآت تواجه تقلبات هائلة في مقدار الطلب على الهواء. وفي أكثر من ثلثي هذه المنشآت، تتراوح نسبة دورة التحميل بين 40% و80%.
في معظم هذه الحالات، لا يكون من المنطقي تشغيل ضاغط الهواء الحلزوني بسرعة ثابتة. ففي نهاية الأمر، يمكن أن يعزى نحو 70% من إجمالي تكلفة دورة تشغيل الضاغط القياسي إلى تكاليف الكهرباء، ما يعني أن تشغيل دورة واحدة بسرعة تنتج كمية كبيرة من الهواء أمر غير فعال على الإطلاق.

شاهد هذا الفيديو لمعرفة المزيد حول ضاغط هواء GA VSD+

إنتاج الهواء الذي تحتاج إليه فقط

لحسن الحظ، هناك حل: وهو الضواغط ذات الدفع متغير السرعة (VSD).

فهي لا تنتج دائمًا القدر نفسه من الهواء الذي تحتاج إليه في أكثر الأيام ازدحامًا لديك. بل تنتج دائمًا مقدار الهواء الذي تحتاج إليه في الوقت الحالي. ونتيجة لذلك، تقلل ضواغط الهواء الحلزونية ذات السرعة المتغيرة من تكاليف الطاقة لديك بشكل كبير.

توفير كبير

بمرور الوقت، سرعان ما يزداد هذا التوفير. فعلى سبيل المثال، يحقق ضاغط الهواء الحلزوني GA VSD من أطلس كوبكو توفيرًا في الطاقة بنسبة 35% في المتوسط، كما يحقق ضاغط VSD+‎ توفيرًا في الطاقة بنسبة 50% في المتوسط.

كيف ذلك؟

بالإضافة إلى ما يقوم به الضاغط من مطابقة تدفق الهواء لمقدار الطلب على الهواء، لا تحتاج منتجات أطلس كوبكو ذات السرعات المتغيرة إلى تفريغ.

يقصد بعملية "التفريغ" الوقت الذي لم يعد ينتج فيه الضاغط هواءً مضغوطًا ويقوم بتنفيس ضغطه الداخلي (ما يُعرف باسم "التصريف"). في أثناء فترة التفريغ هذه، لا بد من تلبية طلب المنشأة عن طريق الهواء المخزن في وحدة (وحدات) الاستقبال والأنابيب.

ومع ذلك، يستطيع ضاغط الهواء الحلزوني الدوار المحقون بالزيت GA VSD+‎ من أطلس كوبكو بدء التشغيل والإيقاف بالضغط الكامل للنظام من دون الحاجة إلى تفريغ.

كما أنه لا توجد أوقات تعطل مهدرة أو خسائر ناجمة عن التصريف في أثناء التشغيل، وكذلك تم إلغاء عقوبة تيار الذروة في أثناء بدء التشغيل.

اختيار ضاغط الهواء الحلزوني المناسب لك

لاختيار الطراز المناسب، يجب عليك تحديد أعلى وأدنى قيمة لاستهلاك الهواء المضغوط. وهذا سيساعدك على مراقبة وقياس كمية الكهرباء التي تحتاج إليها لتوليد كل الهواء المضغوط الذي تحتاج إليه. ولذلك يجب عليك حساب متطلبات الطاقة المحددة (SER)، ويقصد بها كمية الطاقة المطلوبة لتوفير لتر واحد من إنتاج الهواء الحر (FAD) عند ضغط معين.

وأخيرًا، تحظى ضواغط الهواء الحلزونية ذات الدفع متغير السرعة (VSD) بالإعجاب بفضل نسبة الهبوط الواسعة التي تتمتع بها. حيث يمثل الهبوط جزءًا من التدفق ذي التحميل الكامل الذي يستطيع الضاغط التعامل معه من دون حدوث ارتفاع مفاجئ. وتعني نسبة الهبوط الكبيرة وجود نطاق تشغيلي كبير بين السعة القصوى والدنيا.

مع كل هذه الفوائد، يصبح من السهل أن نعرف لمَ تُعَد ضواغط الهواء الحلزونية ذات الدفع متغير السرعة (VSD) من أطلس كوبكو خيارًا رائجًا بين الأنشطة التجارية في جميع الصناعات.

استشر اختصاصيًا في أنظمة الهواء حول أفضل الخيارات لتلبية احتياجاتك.

المشاريع والمواضيع ذات الصلة

ضواغط الهواء الضواغط الحلزونية تقنية الضاغط GA VSD